مقتل مراهقة جزائرية بكندا وصمت من الجهات الرسمية - Radio M

مقتل مراهقة جزائرية بكندا وصمت من الجهات الرسمية

كنزة خاطو | 10/02/21 12:02

2 077 vues

مقتل مراهقة جزائرية بكندا وصمت من الجهات الرسمية

سقطت « مريم بوعنداوي » المراهقة الجزائرية المقيمة بكندا، ضحية صراع مسلّح بين شباب في منطقة « سانت ليونارد » بـ موريال يوم 7 فيفري المنصرم، حسب ما روته التفاصيل الأولى للحادثة.

« مريم بوعنداوي » تبلغ من العمر 15 سنة، كانت تعيش مع شقيقتها لمدة سنتين بعد مغادرتها الجزائر، أين لا يزال أفراد أسرتها يقيمون.

وقال شاهد عيان كان معها في وقت الحادثة، حسب ما تناقلته وسائل الإعلام الكندية، إن المراهقة ليس لها أي صلة بالمشتبه بهم ووجدت نفسها في المكان الخطأ في الوقت الخطأ، وأصيبت بالرصاص حتى الموت في رأسها.

واجتمع عشرات المواطنين من الجالية الجزائرية في مونتريال والمنطقة المحيطة بها من بينهم عائلة الضحية في مكان إطلاق النار بـ سان -ليونارد بورو، أين وقفوا دقيقة صمت حدادا على مريم بوعنداوي.

وطالب عائلة المراهقة العثور على الجناة ومعاقبتهم، فيما لا يزال التحقيق جاريا من طرف السلطات الأمنية بـ موريال، دون أن يتم القبض على الجناة.

ومنذ الحادثة لم تصدر الجهات الرسمية بالجزائر أية بيان أو ردة فعل عن مقتل « مريم بوعنداوي ».

2 077 vues