مجلس الوزراء: تفعيل "شرطة المياه" لمواجهة ندرة المياه - Radio M

Radio M

مجلس الوزراء: تفعيل “شرطة المياه” لمواجهة ندرة المياه

Radio M | 09/01/23 12:01

مجلس الوزراء: تفعيل “شرطة المياه” لمواجهة ندرة المياه

وجه أمس الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، بوضع مخطط لبناء محطات تحلية لمياه البحر على كامل الشريط الساحلي للبلاد، لمواجهة الجفاف الناجم عن التغيرات المناخية وذلك خلال اجتماع لمجلس الوزراء تناول ملف دعم الموارد المائية للبلاد، حسب بيان لمصالح رئاسة الجمهورية

وأفاد البيان، بأن الرئيس تبون “أمر خلال اجتماع مجلس الوزراء بوضع مخطط لتعميم محطات تحلية مياه البحر عبر كامل الشريط الساحلي للبلاد تجنبا لتداعيات الأوضاع المناخية الصعبة التي يمر بها العالم”.

وأضاف أن تبون “استنفر مختلف القطاعات لإنشاء مخطط استعجالي يهدف إلى سن سياسة جديدة لاقتصاد المياه على المستوى الوطني والحفاظ على الثروة المائية الجوفية”.

كما تقرر مباشرة عملية مراقبة صارمة، لتراخيص استغلال المياه الجوفية، لسقي المساحات المزروعة، مع تسليط أقصى العقوبات، ضد أعمال حفر الآبار، غير المرخصة، مع تفعيل دور شرطة المياه، التي تختص في مراقبة مجالات استعمال المياه في كل المجالات ومحاربة التبذير، لمراقبة استغلال المياه، عبر الوطن، و استحداث مؤسسات ناشئة، في إطار منظور اقتصاد المياه والأمن المائي، متخصصة في تقنيات استغلال المياه المستعملة. و إنجاز دراسات علمية، عاجلا، لتحديد دقيق لوضعية معدل مياهنا الجوفية.

وتعيش البلاد جفافا منذ 3 سنوات، تسبب في تراجع مستويات السدود والمياه الجوفية وحتى الينابيع، حسب التقديرات الرسمية. وتعتمد الجزائر على مياه الأمطار بشكل كبير في قطاعها الزراعي وخاصة زراعة الحبوب بمناطق شمالي البلاد.

وتمتلك البلاد أكثر من 80 سدا مستغلا إضافة لـ 15 محطة لتحلية مياه البحر بولايات ساحلية، تستغل لتزويد السكان بماء الشرب.