عمال الضرائب في إضراب ليوم واحد تحضيرا لإضراب 18 جانفي القادم - Radio M

عمال الضرائب في إضراب ليوم واحد تحضيرا لإضراب 18 جانفي القادم

Radio M | 06/01/22 12:01

عمال الضرائب في إضراب ليوم واحد تحضيرا لإضراب 18 جانفي القادم

شكر بيان، للنقابة الوطنية المستقلة لموظفي الضرائب، أمس، في بيان لهم،  » زملائهم وزميلاتهم الذين وقفوا  » ما وصفه البيان بـ »وقفة الشجعان في هذا الإضراب المعلن ، رغم الضغوطات والإرهاب الإداري الذي مارسه بعض المديرين وبعض المديرين الفرعين للوسائل بعد التعليمات الشفوية التي أسديت لهم من قبل الإدارة المركزية، لإفشال الإضراب كحق دستوري ».

حيث، أعلن البيان ، الذي يحوز الموقع على نسخة منه ، أن « نسبة المشاركة في الإضراب على الصعيد الوطني بلغ حوالي 54 فالمئة، كما تفاوتت النسب من ولاية لأخرى (ولاية البليدة 97 فالمئة، المسيلة 41 فالمئة، تيارت 80 فالمئة، أدرار 78 فالمئة، مستغانم 50 فالمئة، برج بوعريريج 80 فالمئة، وهران شرق 93 فالمئة، تموشنت 58 فالمئة، معسكر 60 فالمئة، تلمسان 70 فالمئة، عنابة 95 فالمئة، سطيف 98 فالمئة، الطارف 72 فالمئة، سوق أهراس 41 فالمئة، تسبة 55 فالمئة، بسكرة 57 فالمئة، تيزي وزو 99 فالمئة، البويرة 95 فالمئة، بجاية 90 فالمئة، وهران غرب 93 فالمئة، ورقلة 85 فالمئة، الوادي 85 فالمئة، باتنة 84 فالمئة، الأغواط 52 فالمئة، سكيكدة 35 بالمئة).

كما تراوحت، نسب الإستجابة الإضراب في باقي الولايات، ما بين 30 إلى 70 فالمئة،  مقابل ولايات سجلت صفر نسبة، لعدم تواجد نقابة صافي بها حسب البيان، الذي قال بأنه  » يبقى الأهم أن أغلب مراكز الضرائب ، المراكز الجوارية، و قباضات الضرائب كانت مضربة بشكل كلي ».

كما أعلن البيان ، أن هذه النسب  » جعلتنا نحضر تحضيرا أكثر جدية لإضراب أكثر مدته ثلاثة أيام ابتداءا من تاريخ 18 جانفي القادم، مع تقديم رسالة مفتوحة لرئيس الجمهورية تتضمن أسماء كل المسؤولين الذين شاركوا في إفشال هذا الإضراب بكل الطرق غير القانونية، منهم مدير جهوي، مدراء الضرائب ، قابضي الضرائب ، رئيس مكتب للمتسخدمين وغيرهم ، وهذا بشكل الشهود والأدلة »، يختم البيان، الموقع من طرف الأمين العام للنقابة.

سعيد بودور