رحابي: المغرب يشنّ حربًا ممنهجة على الرئاسة والجيش وخطاب الملك لا حدث - Radio M

رحابي: المغرب يشنّ حربًا ممنهجة على الرئاسة والجيش وخطاب الملك لا حدث

Radio M | 31/07/22 19:07

رحابي: المغرب يشنّ حربًا ممنهجة على الرئاسة والجيش وخطاب الملك لا حدث

إستبعد الدبلوماسي السابق عبد العزيز رحابي، أنّ يفتح خطاب العاهل المغربي بخصوص الجزائر، أي آفاق جديدة.

وكتب رحابي في صفحته على فيسبوك، اليوم، أن هذا الخطاب « لا يمكن أن يمثل حدثًا دبلوماسيًا ولا يفتح آفاقًا لعلاقات حسن الجوار بالنظر إلى أن الظروف التي أدت إلى تدهور علاقات البلدين لا تزال قائمة وحرص العاهل المغربي على عدم ذكرها ».
وشدّد رحابي في تعليقه على مضمون خطاب الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش، على أنّ « التقاليد والأعراف الدولية تقتضي بأن تكون حسن النوايا وعروض الحوار مسبوقًة بإجراءات مناسبة وتدابير نوعية على قدر مع ما هو معلن ».
في السياق. في حين يقول رحابي  » تصريحات العاهل المغربي محمد السادس ،بمناسبة عيد العرش، حول الجزائر لا تختلف عن تلك التي دأب على تضمينها في خطبه المتعاقبة في السنوات الأخيرة »، مُبرزًا:  » حيث تحمل الجزائر مسؤولية تعثر البناء المغاربي وسوء العلاقات الثنائية مع الإصرار على إظهار المغرب بمظهر الضحية والمستعد للحوار رغم ذلك »..
وأضاف الدبلوماسي السابق أنّ « الواقع يكذب هذا الإدعاء ويثبت زيفه حيث أن المغرب الرسمي يشن حملة تستهدف تشويه صورة الجزائر وشيطنتها وإلإصرار على تقديمها كحليف للقوى والجماعات « المعادية للغرب » مع « دبلوماسية معادية للمصالح الأمريكية والأوروبية » ليظهر المغرب في صورة « الحليف الأضمن للغرب ».
وحمل عبد العزيز رحابي « المغرب الرسمي » قيادة حملة ضد موقف الجزائر من الحرب في أوكرانيا « مع الحرص على إثارة الريبة حول هذا الموقف » ، مضيفا « ويعمل الآن على توريط الجزائر في التوترات بين إيران ودول الخليج وإسرائيل بينما لا تتحمل بلادنا أي مسؤولية كانت تجاه هذه التوترات ».
كما أبرز رحابي أنّ « المغرب ينتهج على المستوى الثنائي ، استراتيجية معاداة صريحة للجزائر من خلال السعي إلى تشويه وتزوير تاريخنا العريق والغني ، والتهجم الممنهج ،من خلال شبكات التواصل الإجتماعي، على المؤسسة الرئاسية في نفس الوقت الذي يعتبرها « طرف حوار مميز  » ويشن ، في الأن نفسه،حربا ممنهجة ضد الجيش الجزائري وقيادته »..