حزب "التيار الوطني الجديد" لإسلام بن عطية يطالب باقالة وزير الصحة - Radio M

حزب « التيار الوطني الجديد » لإسلام بن عطية يطالب باقالة وزير الصحة

Info Radio M | 09/11/20 13:11

324 vues

حزب  « التيار الوطني الجديد » لإسلام بن عطية يطالب باقالة وزير الصحة

دعا حزب التيار الوطني الجديد (قيد التأسيس)، وزير الصحة للاستقالة فورا من منصبه، في أعقاب ما وصفه بالفشل في تسيير الأزمة الصحية والخضوع للاملاءات الأمنية والسياسية في محاولة للتغطية على كل المشاكل الحقيقة التي يعرفها قطاع الصحة ».

وذكر الحزب الذي يترأسه إسلام بن عطية أن « الطريقة المعتمدة من قبل السلطات الصحية لمواجهة الوباء منذ بدايته والتى كانت سيمتها الأساسية هي التخبط وغياب الشفافية في الأرقام المقدمة والمرفوقة بمحاولة لإسكات كل الأصوات المنتقدة من داخل المؤسسات الصحية ».

وسجل الحزب ما وصفه « الإستهتار الكبير من طرف السلطة القائمة على الصحة العامة للساكنة وكل المهازل التي شهدناها طيلة الحملة الإنتخابية المخصصة للإستفتاء حول الدستور في تلك التجمعات التى نظمت داخل قاعات مغلقة لم تحترم فيها أدنى شروط السلامة التى وضعتها السلطة نفسها ».

وانتقدت التشكيلة السياسية « الإصرار على تنظيم الإستفتاء رغم كل التقارير التى تفيد بوجود موجة ثانية من الوباء في حين واجهتها السلطة بمزيد من الإنكار ».

وأشار إلى أن « حالة التشبع في المستشفيات و عدد الوفيات المقلق جدا و الذي لا يتوافق مع الأرقام المعلنة فى دليل واضح على تسيير أمني وسياسي لملف علمي محض ،بيانات و أرقام مغلوطة و مسيسة ساهمت فى تراخي المواطن وعدم التزامه بالشروط الوقائية لسلامته ».

كما اعتبر الحزب أن « التصريح بأرقام مرتفعة لأعداد المصابين والإعلان عن دخول موجة ثانية من طرف وزير الصحة مباشرة بعد تمرير الدستور في مشهد يعكس مدى الإستهتار واللامبالاة ».

ولأجل كل ذلك يرى التيار الوطني الجديد ضرورة، إستقالة وزير الصحة فورا لفشله فى تسيير الأزمة والخضوع للإملاءات الأمنية والسياسية في محاولة للتغطية على كل المشاكل الحقيقية التي يعرفها قطاع الصحة.

إلى جانب ذلك، يرى الحزب ضرورة « حل اللجنة العلمية التى غلب القرار البيروقراطي على تشكيلتها وعلى قراراتها والمخالفة تماما للواقع المعاش داخل المستشفيات واسبتبدالها بلجنة كفاءات حقيقية مع اشراك النقابات المستقلة ،تتخذ إجراءات ميدانية بدل البيروقراطية التي سيرت بها الجائحة حتى الآن ».

في الجهة المقابلة من ذلك، دعا « لإستقالة رئيس وكالة الأمن الصحي و الذي لم يقدم أي نشاط أو عمل ملموس يدفع بإتجاه تجاوز الأزمة الوبائية منذ تنصيبه ». هذا ودعا التيار الوطني الجديد كافة المواطنين لإلتزام أقصى درجات الحيطة والحذر والإلتزام بقواعد الوقاية وخاصة التباعد الجسدي.

324 vues