حراقة: أزيد من 10 آلاف جزائري دخلوا ألميريا وإسبانيا متخوّفة من المطلوبين بتهم الإرهاب - Radio M

حراقة: أزيد من 10 آلاف جزائري دخلوا ألميريا وإسبانيا متخوّفة من المطلوبين بتهم الإرهاب

Radio M | 12/05/22 16:05

حراقة: أزيد من 10 آلاف جزائري دخلوا ألميريا وإسبانيا متخوّفة من المطلوبين بتهم الإرهاب

كنزة خاطو
كشف الموقع الإخباري الإسباني « لاغازيتا دي لا ايبروسفيرا »، عن وصول ما يُقاربُ 12 ألف مهاجر غير نظامي إلى سواحل ألمريا، 90 بالمئة منهم جزائريين أي ما يُعادل 10.800 جزائري،وفقًا لتقارير اللجنة العامة للهجرة والحدود.

وقال الموقع الإخباري، إنّ الإحصائيات تُشير إلى أنّ « الحراقة الوافدين إلى سواحل ألمريا زادت بأكثر من 10 بالمئة بين عامي 2020 و2021.
وأفاد الموقع أنّ أزيد من 90 بالمئة من الحراقة الوافدين إلى ألميريا، يحملون الجنسية الجزائرية.
وأبرز الموقع استنادًا لمصادره، أنّ أزيد من 1100 قارب حراقة وصل إلى ساحل ألميريا خلال عام 2020، وبذلك تُصبح هذه المقاطعة تتحمّل الضغط الأكبر بالنسبة للهجرة غير النظامية.
واعتبر الموقع الإخباري أنّ التهديد الإرهابي قائمٌ بإسبانيا، حيث أنّ طريق الهجرة بين الجزائر وإقليم المريا يثير قلق قوات وأجهزة أمن الدولة بإسبانيا.
وأوضح ذات المصدر أنّ عددًا من المشتبه فيهم الأجانب في قضايا إرهاب المطلوبين في أوروبا، دخلوا إسبانيا بطريقة غير نظامية عبر الطريق الذي يربط الجزائر بألمريا.

وذكرت الوسيلة الإعلامية عددا من هؤلاء الأسماء الذين دخلوا إسبانيا عبر الجزائر، من بينهم مغنّي الراب السابق ، المصري عبد الماجد عبد البارئ، الذي دخل ألميريا سنة 2020. كما ذكرت اسم الناشط في الحراك الشعبي، الجزائري محمد حمالي الذي وجّهت له العدالة الجزائرية تهمة الإنتماء إلى منظمة صُنّفت حديثًا بالإرهابية، وغادر الجزائر سنة 2021 بطريقة غير نظامية قبل أن يقرّر العودة.
كما أفاد ذات المصدر أنّ هذه الإحصائيات لا تعكس الأرقام الحقيقية، كونها تستند فقط على عدد القوارب التي تعترضها المصالح الأمنية.