بعد إعلانه ملكية العنوان: مصفي "ليبرتي" يرد على أحمد فتاني - Radio M

بعد إعلانه ملكية العنوان: مصفي « ليبرتي » يرد على أحمد فتاني

Radio M | 23/04/22 21:04

بعد إعلانه ملكية العنوان: مصفي « ليبرتي » يرد على أحمد فتاني

وجه مصفي الشركة الناشرة ليومية « ليبرتي » التي توقفت عن الصدور منذ أكثر من أسبوع، بيانا توضيحيا، عبر فيه عن عزمه « استعمال الطريق القانونية للطعن لدى القضاء من أجل تكريس مبدأ ملكية العنوان الصحفي من قبل الشركة الناشرة »

جاء هذا البيان بعد الندوة الصحفية التي أعلن فيها المدير السابق ل »ليبرتي »، والمدير الحالي ليومية « ليكسبريسيون » أحمد فتاني، عن أحقيته في ملكية عنوان « ليبرتي » بناء على حكم قضائي صدر في مارس الماضي، يقضي بإلغاء نتائج الجمعية العامة لمساهمي الشركة الناشرة، المنعقدة سنة 1995.

مصفي شركة النشر والاتصال « ساييك » أرفق بيانه بمحضر الجمعية العامة المنعقدة في باريس  » إستدعاها المسير، أحمد فتاني ». وأشار البيان أن « الجمعية انعقدت في باريس لأن أحمد فتاني كان مقيما هناك بينما هو مديرا ل »ليبرتي ». وهي الحمعية العامة التي أقرت ملكية عنوان « ليبرتي » من قبل شركة « ساييك » بموافقة كل المساهمين، بمن فيهم، أحمد فتاني.

واستغرب البيان « كيف ينتظر فتاني 27 سنة وينتظر موعد خل الشركة ليتذكر أن عنوان « ليبرتي » ملكا له ». وأضاف النصفي « أكيد ما يدفع فتاني لهذا الموقف ليس الرغبة في بقاء العنوان ولا مصير العمال، بما أنه حاول غلق الجريدة عن طريق العدالة قبل أن يخسر القضية أمام محكمة شراقة »

النصفي أوضح من جهة أخرى أن أحمد فتاني يملك حاليا 0,023   بالمائة من أسهم شركة « ساييك » الموجودة في حالة تصفية، بقرار من مالكها الرئيسي، إيسعد ربراب. ويظهر من خلال محضر الجمعية العامة محل خلاف أن أحمد فتاني كان يملك 450 سهما من إجمالي 3000، ويملك المساهم الثاني، وهو مدير التحرير السابق حسن ونجلي، 375 سهما. وهي نفس حصة المساهم الثالث، علي وافق. في حين كان رجال الأعمال إيسعد ربراب يملك 1800 سهم قبل أن يصبح مالكا لأكثر من 99 بالمائة من أسهم الشركة.