الشركة الوطنية "انيام" تبعث العمال في عطلة سنوية مُسبقة.. هل هي العودة إلى نقطة الصفر ؟ - Radio M

الشركة الوطنية « انيام » تبعث العمال في عطلة سنوية مُسبقة.. هل هي العودة إلى نقطة الصفر ؟

Info Radio M | 05/05/21 21:05

الشركة الوطنية « انيام » تبعث العمال في عطلة سنوية مُسبقة.. هل هي العودة إلى نقطة الصفر ؟

كنزة.خ

أصدرت المديرية العامة للشركة الوطنية « أنيام » تيزي وزو، مذكّرة لفائدة العمال والعاملات تتضمّن قرار بعث جميع الموظّفين في عطلة سنوية مُسبقة بسبب نفاذ المواد الأوّلية على مستوى جميع وحدات الإنتاج.

وقال الناشط وعضو حزب العمال الاشتراكي « سمير لرابي »، إنّ قرار المديرية العامة لشركة « أنيام » يُنذر بعودة الشركة الى نقطة الصفر، حيث أنّ السلطة أو الحكومة الحالية لم تقم سوى بربح بعض الوقت أمام الضغط والتجنيدات العمالية.

وأكّد الناشط أنّ العمال والعاملات من يدفعون ضريبة مشروع تكسير شركة « أنيام » وما تبقى من المؤسسات الاقتصادية العمومية، مُشيرا إلى أنّ « النقابة وفي رسالة موجهة إلى السلطات العليا، قدّمت اقتراحات لإخراج الشركة من الأزمة، لكن لا حياة لمن تنادي، ومن بين هذه الاقتراحات تأجيل تطبيق دفتر الشروط الجديد من أجل السماح للشركة بالتأقلم تدريجيا.

وشدّد سمير لرابي على أنّه ليس للعمال والعاملات سوى التجنّد مرة أخرى من أجل فرض مخطط لبعث حقيقي لنشاط الشركة وحمايتها من كل محاولات غلقها او خوصصتها.

يُذكر أنّ المؤسسة الوطنية « أنيام » قد أعلنت في ديسمبر 2020 عن وقفٍ تقني للنشاط بدايةً من الفاتح ديسمبر 2020، بسبب نفاذ المادة الأولية الهامة في تشغيل ورشات المصنع وغياب التمويل نتيجة التجميد المفروض من طرف البنك، ما ترتب عنه منح أزيد من 1700عامل عطلة إجبارية إلى حين إيجاد حلول للوضعية التي تتخبط فيها هذه المؤسسة الاقتصادية.

وكان وزير الصناعة السابق فرحات آيت علي قد وعد في ذات الفترة الزمنية، بتسوية جميع المشاكل المطروحة للمؤسسة الوطنية للصناعات الكهرومنزلية « أنيام »، بما فيها الإعانة المالية والتركيبة البشرية.

وفي فيفري 2021، استأنف اعمال المؤسسة الوطنية العمل بعد قرار الادارة الجديدة إلغاء قرار البطالة التقنية.

Auteur