الجزائر تنظم أول معرض اقتصادي للجمهور بعد جائحة كورونا - Radio M

الجزائر تنظم أول معرض اقتصادي للجمهور بعد جائحة كورونا

Radio M | 20/09/20 14:09

الجزائر تنظم أول معرض اقتصادي للجمهور بعد جائحة كورونا

تستعدُ وزارتي الفلاحة والتجارة، بالتعاون مع المؤسسة الجزائرية للمعارض « صافاكس »، لتنظيم أول معرض مفتوح للجمهور، بعد 6 أشهر من الإغلاق، بفعل جائحة « كورونا ».

وتُنظم الطبعة الأولى للمعرض الوطني للفلاحة والصناعات الغذائية، ما بين 23 و27 سبتمبر بقصر المعارض الصنوبر البحري بالجزائر العاصمة.

ووفق الشروحات المقدمة في الندوة الصحفية التي عُقدت اليوم الأحد بقصر المعارض، بمشاركة الغرفة الوطنية للفلاحة، فإن هذا « الحدث يأتي في إطار برنامج الإنعاش الاقتصادي في شقه المتعلق بالقطاع الفلاحي »، كما يعد « فرصة لعرض وتسويق المنتجات الفلاحية المختلفة التي عرفت، على وجه الخصوص، ضعف في المبيعات خلال فترة الوباء ».

ويشهد المعرض مشاركة أكثر من 150 عارض من 24 ولاية، لمساحة عرض صافية مقدرة بـ 4.000 متر مربع،  كما يتوقع استقبال 5 ألاف زائر في اليوم.

وتجمع مساحة العرض المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمزارعين وشركات جزائرية من قطاعي الفلاحة والصناعات الغذائية، حيث سيتم تقديم منتجات خام وأخرى مصنعة، منها الخضر والفواكه، منتجات اللحوم، الألبان، المنتجات البحرية والمحلية، كزيت الزيتون والعسل والحبوب والتمر بمشتقاته، وغيرها من المواد.

وصرح الشركة الجزائرية للمعارض و التصدير « صافكس »، عن وضع نظام وقائي ضد الكوفيد-19، وفقا للبروتوكول الصحي للاتحاد الدولي للمعارض، وسيشمل بشكل أساسي إجراءات وضع ملصقات للتدابير الوقائية، تزويد العارضين بدليل التدابير الصحية، بالإضافة إلى تنظيم وتطهير الأجنحة والأروقة، وكذا تنظيم مساحات العرض وإدارة تدفق حركة الزوار.

وألحق فيروس « كورونا »، أضرارا بالشركة الجزائرية للمعارض و التصدير، إذ لم يتجاوز رقم أعمالها الـ 20 % منذ بداية السنة، وذلك بسبب تأجيل أو إلغاء عديد الصالونات و المعارض والتظاهرات بسبب تفشي وباء (كوفيد-19).