الإذاعة الوطنية: المسيحيين إخواننا وإقالة مدير إذاعة «سيرتا» لا علاقة لها بـ فيروز - Radio M

الإذاعة الوطنية: المسيحيين إخواننا وإقالة مدير إذاعة «سيرتا» لا علاقة لها بـ فيروز

سعيد بودور | 16/10/21 13:10

الإذاعة الوطنية: المسيحيين إخواننا وإقالة مدير إذاعة «سيرتا» لا علاقة لها بـ فيروز

 أمس، الإذاعة الجزائرية عبر بيان لها، نشرته القناة الأولى، و »بشدة « ، ما وصفته بـ » المحاولات البائسة واليائسة التي هدفت الى تشويه صورتها أمام الرأي العام العالمي وخاصة عند إخواننا المسيحيين، بالادعاء كذبا وبهتانا بأن الإذاعة الجزائرية لها موقف معادي للمسيحية، أو أنها تتخذ إجراءات اعتباطية هكذا، على خلفية برمجة أغنية عادية، سواء للفنانة الكبيرة فيروز أو لغيرها.. »، وذكرت الإذاعة الوطنية المسموعة  » كل ملاحظ ومهتم، موضوعي وصاحب ضمير، بأن إحياء كل المناسبات والأعياد الدينية لإخواننا المسيحيين، تنقل بانتظام، وتحت إشراف مؤسسات الدولة الجزائرية، على أمواج الإذاعة الجزائرية، دون أي عقدة أو مشكل، وبأن محاولة بعض المغرضين والفتانين الاستثمار عبثا في مثل هذه المسائل الحساسة، للمساس بسمعة البلد وشعبه الذي تحكمه قيم المحبة والتسامح، تبقى محاولات بائسة، ولن تفضي إلى تحقيق شيء.. ».

جاء هذا الرّد، على خلفية، تداول أخبار بخصوص ربط إقالة مدير المحطة الجهوية لإذاعة قسنطينة « سيرتا »، مراد بوكرزازة وصحفية منشطة ، ببث ترانيم مسيحية تخص أغاني المطربة اللبنانية فيروز، وهو ما نفاه بيان الإذاعة الوطنية جملة وتفصيلا، قبل أن يكشف أن  » إنهاء مهام السيد مراد بوكرزازة كمدير لإذاعة قسنطينة جاء تبعا لتقرير أعده جهاز التدقيق ومراقبة التسيير في المؤسسة، بعد زيارة تفتيش لهذه المحطة تمت يوم الـ 27 سبتمبر 2021 والذي سجلت فيه اختلالات وأخطاء كثيرة في تسيير شؤون المحطة.. » وأعلن البيان بأن « ..هذا التقرير ستترتب عنه موضوعيا إجراءات قانونية أخرى تحتفظ مصالح المؤسسة بحقها في عدم الإفصاح عنها، وإن المعني قد أطلع على سبب إعفائه من المنصب عن طريق مسؤوله المباشر، السيد مدير تنسيقية الإذاعات الجهوية.. ». حيث كذّبت إدارة المؤسسة العمومية للإذاعة المسموعة  » قطعا أي علاقة لإعفاء مدير المحطة ببث أغنية لأسطورة الطرب العربي فيروز، التي تكن لها الإذاعة الوطنية كل الاحترام والتقدير، كواحدة من أيقونات الأغنية العربية والعالمية، وتتشرف الإذاعة الجزائرية بكونها من بين الإذاعات العربية الأكثر برمجة لأغاني المبدعة فيروز، تقديرا لإبداعاتها واحتراما لمواقفها المشرفة الداعمة لقضايا الأمة العادلة.. ».

في حين، ردّت ، أمس، اللجنة المشاركة للإذاعة الجزائرية، في بيان لها، على ما أسمته بـ »الحملة الشرسة يقودها أطراق حاقدون على المؤسسة الإذاعية بتوظيف قنوات أجنبية » بخصوص تأويل خلفيات إقالة مدير إذاعة قسنطينة من طرف المدير العام محمد بغالي، أين قالت اللجنة بأننا « نذكر أن الدستور الجزائري أقر حرية ممارسة العبادات وأكد أنها مضمونة وذلك في المادة 42 التي تتحدث صراحة أنه لا مساس بحرمة حرية المعتقد ، وحرمة حرية الرأي، مؤكدة أن حرية ممارسة العبادة مضمونة في ظل احترام القانون ».

وللتذكير، فقد تقدم أربعة محامين ، بشكوى أمام سلطة السمعي البصري، بتاريخ 06 أفريل المنصرم ، ضد إدارة القناة الإذاعية الثالثة، والتي قامت ببث ترانيم وتسبيحات مسيحية ، وصفوه بـ » مساس خطير و فاضح لمشاعر المسلمين ومخالفة للدستور بخصوص المادة 02 التي تعتبر الإسلام دين الدولة. »..

Avis Facebook pour l’UE! Vous devez vous connecter pour afficher et publier des commentaires FB!